وزارة الزراعة والموارد الطبيعية
المجلس الزراعي السوداني
صمام أمان مهنة الزراعة
تقرير منتدى تقييم وإعتماد كليات القطاع الزراعي

مقدمة:

عُقد منتدى تقييم وإعتماد كليات القطاع الزراعي في اطار انشطة المجلس الزراعي السوداني للعام 2019م وذلك يوم الاثنين9/ديسمبر/ 2019 بقاعة وزارة التعليم العالى والبحث العلمي بالخرطوم تحت شعار “خريج زراعي كفء ومواكب لسوق العمل”. وقد خاطبت الجلسة الافتتاحية للمنتدى رئيس المجلس الزراعي السوداني اوضحت في كلمتها دور المجلس الزراعي في ترقية وتطوير مهنة الزراعة وسعى المجلس الزراعي لانتاج منظومة الممارسات الزراعية الجيدة والعمل على تدريب وتاهيل الخريج عبر برنامج التدريب الحتمي وبرنامج الزمالات المهنية وبرنامج امتحان ممارسة المهنة. كما اشارت إلى ضرورة ان تسهم كليات الزراعة في تاهيل الخريج الزراعي.

اكد رئيس لجنة التقييم والاعتماد لكليات القطاع الزراعي في كلمته على أن السلطة القومية للاعتماد تتطلب قيام مؤسسات خاصة بالإعتماد، وعليه فان المجالس المهنية والمتخصصة تمثل تلك المؤسسات. كما اوضح ان الهدف الاساسى من التقييم والاعتماد هو مساعدة كليات القطاع الزراعي في تاهيل الخريج ورفع كفاءته.

وقد شرف المنتدى بالحضور نخبة من العلماء والخبراء في القطاع الزراعي.

قدمت في المنتدى ثلاثة اوراق:

  1. الورقة الاول بعنوان “المعايير القياسية لتقويم واعتماد برامج الاجازة الجامعية بالتعليم العالي”قدمها ب. يوسف حسن عبدالرحيم، رئيس السلطةالقومية للتقويموالاعتمادبوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

قدم فيها تنويراًعن قيام السُلطة العليا لتقويم واعتماد التعليم العالي وبالاضافة للمعايير القياسية للتقويم والاعتمادومحاورهاوكيفية حساب التحليل النوعي والكمي لمخرجات التقويم والاعتمادوالأوزان المعيارية للمحاور وحساب معدلات التقويم والتصنيف العام للمؤسسة وما هي الاخلاقيات التي يجب ان يلتزم بها اعضاء فريق التقويم، كما اوضح اهمية التقويم الخارجي والذي يلعب دورا مهما في مساعدة المؤسسة للاستفادة من مواردها المحدودة وفقا لاولوياتها الاساسية مما يمكنها من الارتقاء بجودة مخرجاتها. كما أمن على دور المجالس المهنية في التقييم والاعتراف بالكليات، اما الاعتماد فهو مسئولية السلطة القومية.

  1. الورقة الثانية بعنوان”أسس ومعايير إعتماد كليات القطاع الزراعي”

قدمها ب. يس محمد إبراهيم دقش – كليات الدراسات الزراعية – جامعة السودان

وتضمنت الورقة تعريفاً للاعتماد واهدافه ووثائق ومنهجية الاعتماد ومعايير التقويم واساسياته، اضافة إلى أهداف المعايير الأكاديمية والمهنية القياسية،والاسس التي تبنى عليها نظم التقويم، ومعيار التعريف باستراتيجية كليات الزراعة وتطبيقها، وماهي الجهات التي تحدد مدى استيفاء مخرجات التعلم للشروط والمعايير المطلوبة،كما بين المواصفات العامة المطلوبة لخريج كليات الزراعة.

  1. الورقة الثالثة: بعنوان “مخرجات التعليم الزراعي وسوق العمل

قدمها ب. مأمون إبراهيم ضو البيت

احتوت الورقة على مشاكل مخرجات التعليم الزراعي وتداعياتها على التنمية الزراعية والاقتصادية للبلاد، وتطرقت الورقة للتعليم الزراعي العالي من حيث المؤسسات ومدى تاهيلها وامكاناتها ومؤهلات الخريج ومقدراته ومناخ سوق العمل والفرص المتاحة للخريجين الزراعيين.

وبعد نقاش للاوراق التي قدمت اعتمد المنتدى التوصيات التالية:

التوصيات:

  1. الاعتراف بالكليات حق للمجالس المهنية اما الاعتماد فهو مسئولية السلطة القومية للتقويم والاعتماد.
  2. التخطيط لقيام كليات القطاع الزراعي يجب ان يرتبط بالتنمية الزراعية وفقا لاحتياجات سوق العمل.
  3. تقييم نوعية المناهج والمواد التعليمية والبيئة الجامعية وفقا للمعايير المتفق عليها.
  4. مراجعة هياكل الكليات والمقررات وتصويب الأهداف.
  5. تحسين أداء مؤسسات التعليم العالي الزراعي وضمان جودتها للارتقاء بمستوى جودة مخرجات التعليم في القطاع الزراعي.
  6. دراسة الوضع الراهن لكليات القطاع الزراعي واعادة تاهيلها.
  7. الاهتمام باعتماد لغة اجنبية بالاضافة للغة العربية في كليات القطاع الزراعي.
  8. مساهمة القطاع الخاص في تاهيل كليات القطاع الزراعي.
  9. اعادة تاهيل المعاهد لترقية الكوادر الزراعية التقنية والفنية.
  10. دعم وتعزيز دور مؤسسات التعليم الزراعي في بناء وتطوير وانتاج المعرفة، وتعميق مفهوم البحث العلمي، وتنمية المهارات وخدمة المجتمع.
  11. اهمية التخريط لمعرفة المقررات ومدى تحقيقها للاهداف والمخرجات.
  12. ضروة زيادة نسبة تدريس العملي بالمقارنة مع التدريس النظري حتى تصل النسبة إلى 60%.
  13. ان يكون لكليات القطاع الزراعي جسم واتحاد يرعى مشاكلها ويعمل على تطويرها.
  14. تاهيل الاساتذة من خلال الدورات التدريبية داخليا وخارجيا.
  15. فتح برامج دبلومات الزراعة والانتاج الحيواني في كليات الزراعة والانتاج الحيواني ككادر وسيط.
  16. ضرورة مراجعة مواصفات نوعية الخريج وقدراته لضمان كفاءة الخريجين لممارسة المهنةوإظهار قدرته على تطوير أدائه، بالتعلم الذاتي المستمر.
  17. التواصل مع الخريجين ومعرفة أحوالهم ومشاكلهم ونجاحاتهم.
  18. التدريب المتواصل وبناء القدرات للخريجين لمواكبة التطورات والمحدثات في مجال التقانات الزراعية.
  19. اهمية إظهار وعي الخريج بالقضايا القانونية، الأخلاقية والإجتماعية ذات الصلة بالزراعة.
  20. اهمية ان يكون للخريجالمقدرةعلى الرقابة والتقييم لتطبيق أسس ومعايير الممارسات الزراعية.
  21. اهمية تفعيل سوق العمل لاستيعاب الخريجين.
  22. اعتماد شرط تشغيل الخريجين الزراعيين السودانيين ضمن الشركات الاجنبية المستثمرة.
  23. فتح فرص مجال لتشغيل الخريجين الزراعيين مما يؤدي إلى رفع نسبة القبول.
  24. الاهتمام بالتشريعات الزراعية، وأخلاقيات المهنة ذات العلاقة بالبيئة وصحة الإنسان.
  25. نشر ثقافة الجودة وبناء القدرات وتأسيس وحدات فاعلة للتقويم الذاتي في المؤسسات.
  26. تفعيل قانون المجلس الزراعي السوداني ودوره في استيعاب الخريجين لسوق العمل.
  27. تقوية المجهودات المشتركة بين المجلس الزراعي والتعليم العالي والجامعات والقطاع الخاص بهدف التنسيق والتعاون والتكامل.
  28. انشاء اكاديمية تدريب زراعي والاهتمام بالتدريب الحتمي للخريج والتشغيل الذاتي.
  29. اهمية مواصلة المجلس الزراعي في مشروع الزمالات المهنية.
  30. انشاء منظومة عالمية لاعطاء واعتماد شهادة جودة للمنتجات الزراعية السودانية.
  31. السعي لانشاء مجلس التخصصات الزراعية.
  32. توزيع دليل الاعتماد والتقييم على كليات القطاع الزراعي لابداء الراي قبل الشروع في برنامج التقييم.
جميع الحقوق محفوظة - المجلس الزراعي السوداني - جمهورية السودان © 2017